الكناشة العدد 3

الكناشة العدد 3➵ [Reading] ➷ الكناشة العدد 3 By الكناشة ➪ – Bluevapours.co.uk اجمد مجله فى جامعة المنصوره و فى مصر كلها ايوووووووووه فى مصر كلهااااا ;

لينك التحميل :

Is a wellknown author, some of his books are a fascination for readers like in the الكناشة العدد book, this is one of the most wanted الكناشة author readers around the world.

الكناشة العدد 3 ePUB ☆ الكناشة
  • 7 pages
  • الكناشة العدد 3
  • الكناشة
  • Arabic
  • 15 June 2017

10 thoughts on “الكناشة العدد 3

  1. Nour Hassaniya says:

    أعجبني هدا العدد.. تصميم الغلاف أجمل من المرات السابقة و وضع بيانات المجلة على مواقع التواصل الإجتماعي شيء جيد جدا لنشرها أكثر و قد تابعتكم على صفحة التويتر بالمناسبة و غيرها

    رثاء واجب.. فمن شبّ على شيء شاب عليه رحمة الله على أحمد شقير... لفتة جميلة من أبو الفسيفساء و احترمه على تقديمه... المقال تقدير للمَعزة و المحبة و الروح الطاهرة التي صعدت ل ربها... ما أقسى الموت على قلوبنا... مؤثر

    أحمد صادق روحانيات مفقودة... فعلاً مفقودة عنا... قصة قصيرة عن الرسول اول مرة اسمع فيها... تعليقاتك عليها جميلة و وصلت الرسالة من المقال و الشعر رائع جدا... الله يرحم جميع موتى المسلمين و يصبركم على فقدان احبابكم

    مقال لعله خير أضحكني.. واقع مرسوم ب طريقة فكاهية... أحببت تغير نوعية المقالات بالمجلة و ان تكون متعددة... شيء يميزكم

    مقال حفنة من فكرنا الشرقي لم يرق لي للأسف.. وجدت به مبالغة و سخط كثير.. الكلام في منه واقعي.. لكن لا يحتاج لكل هذه السلبية ف مجتمعنا الإسلامي بالذات ليس ب هذا السوء.. أعتقد أن من كتبه يتكلم عن فئة معينة من الناس لا تمثل الدين بشكل عام.

    شكرا لكم استمروا

    25.7.2014

  2. Ahmed Oraby says:

    عدد جميل جداً جداً
    برغم كثرة الأخطاء الإملائية والنحوية كالعادة
    إلا إن العدد ناقش موضوعات جميلة جداً
    جاء أول مقال عن طالب كلية الهندسة أحمد شقير رحمه الله
    والذي مات_ على حسب تصريحات الصحافة_ في حادث سيارة. محض مصادفة أو هكذا أتمنى
    الطالب رحمه الله كان مطارداً من الأمن، في محاولة للتضييق عليه واعتقاله لانتمائه لتنظيم إرهابي، على حد زعم النظام المجرم الحالي.
    رحمه الله وغفر له وأدخله فسيح جناته مع الشهداء والربانيين
    تاني مقالة جاءت قصة قصيرة مقتطفة من حياة سيدنا الرسول وموقفه مع السيدة عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها وأرضاها، قصة قصيرة تبين مدى جمال ورقة ونبل أخلاق سيد الخلق عليه الصلاة والسلام في معاملته لزوجاته، وتوضح أخلاقه في معاملة النساء، فهو لم يقم بضربها أو بشتمها أو بنبذها كما يدعو بعض رجال الدين في وقتنا الحالي، بل استدعى أبيها، وعندما وجده يعنفها منعه عنها وأصلح هو الحال بحكمته. عليه الصلاة والسلام.
    ثالث فكرة أو خاطرة هي قصيدة شغرية أقرب للنثر، جيدة جداً ولا تعليق مفصل عليها
    الفكرة الرابعة من المجلة هي الأجمل والأحزن، توضح مدى تخلفنا كمجتمع شرقي لا يهتم في حالات الزواج إلا بالماديات
    )الشقة، المهر، الشبكة، الوظيفة والمرتب اللي لازم ميقلش عن كام ألف، المستوى الإجتماعي وغيره من العادات المتخلفة اللي للأسف بتودي كل جوازة في داهية)
    أعجبتني جداً جداً
    خامس فكرة : حفنة من فكرنا الشرقي
    سيئة جداً للأسف
    الكاتب أو الكاتبة ذكر عدة أمراض مجتمعية أصيلة فعلاً في مجتمعنا، زي استصدار الأحكام على الأشخاص بغير حق، الحكم من مظهر الشخص الخارجي، سواء إيجابياً أو سلبياً، فعندما تجد شخص ملتحي فهو إما إرهابي بالضرورة أو شخص عظيم أيضاَ بالضرورة، وكذلك بالنسبة للمرأة، فهي إذا ارتدت الحجاب أو النقاب، فهي متخلفة متأخرة ورجعية، وإذا خاعته فهي إمرأة عظيمة ومتقدمة ومتحررة ومستقبل المرأة يعتمد عليها وعلى أمثالها، ثم ذكرت بعض الشخصيات أمثال الكاتبة نوال السعداوي وجاء ذكرها على أنها أقوى المدافعات عن حقوق المرأة في المجتمع الشرقي، وكل هذا ليس بسئ على أي حال، ولكن السئ أنها لم تذكر أفكار تلك الكاتبة في أي موضوع محدد، ولكنها ذكرت الإسم لإخبارنا بمعرفتها له لا أكثر.
    انتهى
    على العموم العدد أكثر من رائع وأتمنى أن أرى المزيد من تلك الأفكار والآراء ومتأكد من المستقبل الباهر لكل منهم في القريب إن شاء الله
    بالتوفيق.

  3. Hoda Elsayed says:

    تميز العدد ده فى وجود

    - فى وجود مقالة رثاء واجب
    عن م/أحمد شقير رحمة الله عليه ~ أدخله الله فسيح جناته إن شاء الله :)

    -و مقالة روحانيات مفقودة عن أخلاق النبى مع زوجته

    ....

    أما مقالة حفنة من فكرنا الشرقى
    بعض أفكاره أعجبتتى جداً
    و الأخرى لم أستسيغها
    و على وجه الخصوص ذكر نوال السعداوى و ربط أفكارها بحرية المرأة الصحيحة وحدود الله والمجتمع !! :/
    أتمنى ناخد عنها خلفية أكبر من كده ..
    مش مجرد انها كانت بتدافع عن حقوق المرأه ~ يبقى كل أفكارها وطريقتها فى التعبير سليمة
    أو عشان الناس كانت ضدها فى حاجات كتير
    يبقى هى مظلومة وكل الاتهامات اللى وجهت ليها مش صحيحة

    تحياتى ..
    وبالتوفيق دايما يارب :)

  4. Asmaa shaker says:

    بدايه رائعه ..حيث وجب الرثاء والعزاء للفارس احمد شقير .. المواضيع ممتازه وخاصه المقال الذي يوضح كيفيه تعامل الرسول مع زوجته واقترح ان تتناول كل الاعداد القادمه ولو سطر عن تعامل الرسول الراقي مع زوجاته وتعامل زوجاته معه حيث انها مفيده جدا لهذا الجيل ..
    مقال الكاتبه رحيل احسست فيه ببعض المبالغه فبعض الاشياء تتجنبها فتاه المتجمع الشرقي لحيائها وليس لانها لاتسطيع ان تقوم بها ..
    دائما وابدا في تقدم ان شاء الله :)

  5. Farah says:

    العدد ده أفضل عدد لغاية دلوقتِ، انتم في تقدم مستمر، ربنا يوفقكم.
    أولًا: رحم الله م/أحمد شقير وأدخله فسيح جناته.
    ثانيًا: روحانيات مفقودة: جميل جدًا، بيظهر رقي وعظمة الرسول -ص- في التعامل مع زوجاته وبيحسّن من الصورة المتعارف عليها عن وجوب طاعة المرأة لزوجها في الاسلام وكيف أن المرأة يجب أن تكون ذليلة لزوجها وهو له القرار الأول والأخير وغيرها.
    ثالثًا: حفنة من فكرنا الشرقي: برأيي أفضل مقال في هذا العدد علي الرغم من المبالغة شوية في الوصف إلا انه بيوصف مدي تخلف المجتمع الشرقي فعلا وعدم فهمهم للإسلام حق الفهم، وكيف أنهم يحددون الارهابي وغير الارهابي طبقًا لمعاييرهم الخاصة واسلوبهم الغليظ في التعامل مع المرأة وممارستهم للأفعال التي يزعمون أن الإسلام يأمرهم بها والإسلام برئ من هذه الترهات.
    تحياتي.

  6. نهال الشاذلي says:

    ماشاء الله تبارك الله عدد جميل ~

    بارك لكم الله على النعي في بداية المجله توقعته .. رغم عدم معرفتي به مثلي مثل الكثير الا ان سيرته الطيبه وحزن الجميع عليه احزننا جميعا البقاء والدوام لله غفر الله له ولطف بقلوب من حوله ~


    بارك الله فيكم وجزاكم خيرا عن ما قدمتوه

    لي تعليق صغير فقط ع المقال الاخير لرحيل : رؤويتك صادقه ولكننا نتقدم المجتمع الذي تحكي عنه بدئت افكاره العفنه التي ذكرتها تتبدد شيئا فشيئا ربما نتغير كليا يوم ما

    شكرا وفي انتظار القادم

    مش عارفه ليه انا الوحيده الي الاخطاء الاملائيه مش مضيقاني يمكن علشان كنت ساقطه املاء :D :D

  7. Loly says:

    فى البدايه احب اعزى اهل واصحاب المهندس احمد شقير رحمه الله وغقر له ورزقه الجنه
    تقريبا طابع الحزن بقى هو المسيطر حاليا وطبعا مقدرش الومكم جيلنا شهد مصايب كتير اوى :(
    ربنا يسعدنا وباذن الله الى يجى يبقى احسن
    المجله حلو كالعاده مستنيه الكناشه 4 :)

  8. عُلا الفوارس says:

    روحانيات مفقوده و قصه لعله خير من اجمل الكتابات اللتي قرأتها في مجلتكم لغايه الان

  9. محمود says:

    كلامي ع الثلاث أعداد الاولي الي أنا قرأتهم لحد الان .
    مجله متواضعه جدا جدا جدا ده ميمنعش ان المجهود بتاع الناس باين فيه بس كلها مجهودات شخصيه من قبل كاتب المقال او العمود مفيش مراجعات من متخصص اخطاء نحويه بالجمله ولغويا الي حد ما.
    مجله أسمها الكناشه جذر من قلب اللغة العربيه ع الاقل يكون فيه أهتمام باللغه فيها .
    موضوعات قديمه مفيش جديد أي مدونه تعمله .
    أفتحوا مساحات ل الابداع أكتر من كده حطين قدامكم مثالين أو مثال مشهور ومصممين تمشوا علي نهجه مفيش ابداع أبدعوا يا ساده .


    (((نصيحه لوجه الله ورب الكعبه كل واحد عمل ريتنج أعلي من 3 نجوم ل الاعداد التلاته الاولي بينافقكم ))))

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *